3 تحديات لبدء مشروعك: كيف تتخطاها مع أنس عبار الرئيس التنفيذي لحاوي؟

  • تاريخ النشر: الخميس، 26 أغسطس 2021
3 تحديات لبدء مشروعك: كيف تتخطاها مع أنس عبار الرئيس التنفيذي لحاوي؟
مقالات ذات صلة
ما هو مستقبل الإعلام الرقمي؟ أنس عبار المدير التنفيذي لحاوي يُجيب
مبادئ تمهد الطريق لرواد الأعمال من أنس عبار المدير التنفيذي لحاوي
الرئيس التنفيذي لمجموعة حاوي في لقاء خاص مع نائب الرئيس التنفيذي لسوني

تُعّرف منصة حاوي بأنها مؤسسة إعلامية رائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بما تُديره من مجموعة متنوعة من المواقع والبوبات الإلكترونية حيث يصل عدد متابعيها إلى أكثر من 10 مليون شخص، إلا أن هناك قصة لم تُروى بعد عن نجاح مؤسسة حاوي وما تسعى إلى تحقيقه في المستقبل القريب، كنموذج يمكن لأي رائد أعمال أن يستفيد منه في مجاله.

بناء مؤسسة من الصفر ليس عملية سهلة على الإطلاق، فهناك الكثير من التحديات الكبيرة التي يجب أن تتخطاها أولاً، فالأفكار موجودة في كل مكان ومن السهل جداً أن تجد الشغف تجاه فكرة مشروع كما حدث مع حاوي لكن من الصعب أن تحوّل هذه الطاقة إلى عمل جاد، وأبرز هذه التحديات:

1- إيجاد فكرة مفيدة

العالم مليء بالأفكار الجيدة، لكن النقطة الحاسمة ما هي الفكرة التي ستخدم الجمهور ويحتاج إليها؟ إذا وصلت لإجابة صحيحة عن هذا السؤال فقد تغلبت على  عائق حقيقي في طريقك، يسألني الكثيرون عن بداية حاوي وسر نجاحها، جزء من الإجابة يكمن في تقديم محتوى عربي يفتقد إليه الجمهور وعلى هذا الأساس أطلقنا سلسلة من المواقع والبوابات الإلكترونية التي تقدم خدمة حقيقية لقارئ اليوم.

2- اختيار الأشخاص بدقة

لبناء مشروع قوي يجب أن يكون هناك فريق أقوى، لذلك فإن تكوين فريق متفاهم ذو موهبة عالية وإيمان بالتجديد والقدرة على التطور ليس أمراً سهلاً، بخاصة وأن هناك مجال واسع للتجربة والخطأ حتى تكّون فريق يمكن الاعتماد عليه في مختلف جوانب العمل.

الفريق المثالي يجب أن يكون على معرفة كاملة بثقافة المؤسسة والهدف منها للحفاظ على الهوية المحددة لها هذا بجانب الشغف والقدرة على الإنجاز، كل هذا في إطار قواعد عمل مهنية عالية.

3- الشغف والتخطيط

الإيمان بالفكرة وحده لا يكفي، فبجانب الشغف يجب أن يكون هناك تخطيط جيد لتنفيذ هذه الفكرة حتى تصنع مؤسسة ناجحة ومفيدة للعملاء، بالإضافة إلى دراسة كل خطوة ومعرفة متطلبات السوق وجمع المعلومات لأنها الأساس القوي لأي مشروع، وهذا بالتحديد ما فعلناه في حاوي فعند إطلاق موقع ليالينا قمنا بدراسة الشخصيات التي سنقدم لها المحتوى، بجانب تحليل البيانات المتاحة عن جمهورنا المستهدف من نوع الأجهزة المستخدمة لتصفح الانترنت وأوقات التصفح وغيرها من أمور لنتمكن من تقديم خدمة مميزة تنال إعجاب المتلقي.

الحقيقة، إن تحويل أى فكرة إلى مشروع أمر يحتاج للكثير من الجهد والتعب بجانب الكثير من التعلم وجمع الخبرات لوضع اسم المؤسسة الناشئة عن الخريطة ويراها الجمهور ويتابعها دون غيرها

عن أنس عبّار

أنس عبّار هو الشريك المؤسس والمدير التنفيذي لمؤسسة حاوي الرائدة في مجال صناعة المحتوى الترفيهي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، شغل مناصب قيادية في شركات عالمية منها رئيس التسويق وإدارة المنتجات في ياهو، كما عمل لعدة سنوات في شركة مايكروسوفت، وحاصل أيضاً على ماجستير في نظم المعلومات من جامعة سيتي وبكالوريوس في الهندسة الكهربائية من جامعة ساوث داكوتا.