الركراكي يمنح صابيري وشديرة فرصة العمر مع المغرب في مونديال 2022

بعد ضمهما للمرة الأولى لقائمة أسود الأطلس ضمن الاستعدادات لكأس العالم

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 20 سبتمبر 2022 آخر تحديث: الخميس، 22 سبتمبر 2022
الركراكي يمنح صابيري وشديرة فرصة العمر مع المغرب في مونديال 2022
مقالات ذات صلة
الاتحاد المغربي يكشف فرص عودة حكيم زياش في مونديال 2022
الركراكي يزور عدة دول أوروبية لمتابعة نجوم المغرب قبل المونديال
الركراكي يتحدث عن الضغوطات لضم حمدالله لقائمة المغرب قبل المونديال

يمنح وليد الركراكي المدير الفني لمنتخب المغرب، فرصة العمر للنجمين عبد الحميد صابيري لاعب سامبدوريا الإيطالي ووليد شديرة لاعب باري الإيطالي قبل انطلاقة كأس العالم 2022 في قطر.

وأعلن الركراكي عن ضم صابيري وشديرة لقائمة المنتخب المغربي ضمن الاستعدادات لكأس العالم 2022 والتي سيخوض فيها منتخب "أسود الأطلس" مواجهتين وديتين أمام منتخبي تشيلي وباراغواي.

وأبدى صابيري سعادته الكبيرة بالانضمام للمنتخب المغربي وقال في تصريحات إعلامية إن عائلته تشعر بفخر كبير بسبب انضمامه لقائمة أسود الأطلس.

وأردف صابيري أن أي لاعب يحلم بتمثيل منتخب بلاده وهو ما يتحقق بالفعل الآن وقبل شهرين فقط من انطلاق كأس العالم 2022 في قطر.

كما أشاد صابيري بالأجواء الرائعة التي يعشها معسكر المنتخب المغربي ووصف علاقته بنجوم منتخب أسود الأطلس وكأنهم عائلة واحدة وهي أجواء إيجابية ستجعل الجميع يقدم أفضل ما لديه من أجل تقديم نتائج رائعة.

فيما وصف وليد شديرة انضمامه للمنتخب المغربي قبل كأس العالم بأنه "حلم جميل" خاصة وأنها المرة الأولى التي يرتدي فيها قميص منتخب أسود الأطلس.

وشدد شديرة على أنه طالما حلم باللعب لمنتخب المغرب وهو ما يجعله يشعر بالفخر والسعادة لانضمامه لقائمة أسود الأطلس ضمن استعداداته لكأس العالم.

يذكر أن وليد الركراكي تولى قيادة المنتخب المغربي خلفاً للبوسني وحيد خليلوزيتش الذي تم إقالته من منصبه بسبب الخلافات مع اتحاد كرة القدم المغربي.

وينتظر أن يشارك المنتخب المغربي في كأس العالم ضمن مجموعة قوية تضم منتخبات كرواتيا وبلجيكا وكندا.