كيف تختفي البواسير الخارجية؟ إليك طرق التعامل والعلاج

  • تاريخ النشر: السبت، 05 يونيو 2021 آخر تحديث: الأحد، 31 أكتوبر 2021
كيف تختفي البواسير الخارجية؟ إليك طرق  التعامل والعلاج
مقالات ذات صلة
جفاف العين إليك أسبابه وأعراضه وطرق التعامل معه
كثرة التبول.. إليك أسباب حدوث هذا وطرق العلاج
نقص هرمون التستوستيرون إليك الأعراض وطرق العلاج

البواسير الخارجية هي البواسير التي تُصيب الأوردة خارج فتحة الشرج. يمكن أن تُسبب هذه البواسير نزيفاً وتشققاً وحكة. وهي غالباً ما تحدث بسبب الإجهاد أثناء التبرز. قد يدفع الناس بشدة، أو يجلسون على المرحاض لفترة طويلة، أو يكون لديهم إمساكاً صعباً ويصعب إخراج البراز. إذا لم تختفي البواسير الخارجية في غضون أسبوع إلى أسبوعين، فقد يصف الطبيب ملينات للبراز لتسهيل تمرير البراز. تابع السطور التالية إذا كُنت تريد معرفة كيف تختفي البواسير الخارجية؟

أسباب البواسير الخارجية وعوامل الخطر

يُمكن أن يُسبب الإمساك البواسير الخارجية التي قد تصبح مؤلمة. بالإضافة إلى هذا السبب، تشمل الأسباب وعوامل الخطر الأخرى لحدوث البواسير:

  • رفع الأشياء الثقيلة أو الأوزان.
  • نظام غذائي منخفض الألياف.
  • البدانة.
  • الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة من الزمن.
  • الحمل.
  • الاستسقاء، وهو تراكم للسوائل في البطن مما يُزيد من الضغط على المعدة والأمعاء.

تختلف البواسير الخارجية عن أنواع البواسير الأخرى، ويرجع ذلك في الغالب إلى موقعها.البواسير الداخلية، على سبيل المثال، توجد داخل المستقيم. فعادة ما تكون غير مؤلمة ولكنها قد تنزف.

تبرز البواسير الخارجية من فتحة الشرج. تميل إلى التسبب في ألم أكثر من البواسير الداخلية لأن الجزء الخارجي من فتحة الشرج أكثر حساسية من الداخل. قد يكون لدى الأشخاص أنواع متعددة من البواسير في نفس الوقت.

ما هي أعراض البواسير الخارجية؟

غالباً ما تكون البواسير الخارجية مُسببة للحكة وقد تكون مؤلمة. يمكن للناس أن يشعروا بها غالباً إذا لمسوا المنطقة المحيطة بفتحة الشرج. عادة ما تكون البواسير الخارجية أقل وردية قليلاً من الجلد المحيط. من أعراض البواسير الخارجية ما يلي:

  • دم في البراز:

قد يُلاحظ الأشخاص المُصابون بالبواسير الخارجية وجود بعض الدم عند خروج البراز. عادةً ما يكون الدم على السطح الخارجي للبراز ولونه أحمر فاتح لأنه عادةً ما يخرج مباشرة من البواسير وليس في أي مكان آخر في الجهاز الهضمي.

يجب أن يكون الدم الناتج من البواسير قليلاً. يجب على أي شخص يُعاني من البواسير الخارجية ويُلاحظ وجود كمية كبيرة من الدم الاتصال بطبيبه.

  • جلطات دموية في البواسير:

يمكن أن تكون البواسير الخارجية مؤلمة للغاية إذا تعرضت للتخثر. يحدث هذا عندما تتكوّن جلطة دموية في الأوردة التي تُسبب الانتفاخ في البواسير. نتيجة لذلك، لا يستطيع الدم التدفق إلى البواسير، ويمكن أن يكون تأثير هذا مؤلماً للغاية.

ما هي مدة استمرار أعراض البواسير؟

إذا كانت البواسير لديك صغيرة وداخلية، فقد تختفي الأعراض في غضون أيام قليلة دون علاج. قد تحتاج أيضاً إلى إجراء تغييرات بسيطة في النظام الغذائي ونمط الحياةفي حالة البواسير الخارجية قد يستغرق الأمر وقتاً أطول للشفاء وقد تتطلب علاجاً من الطبيب.

تُصاب بعض النساء بالبواسير أثناء الحمل. بسبب الضغط المتزايد في البطن، خاصة في الثلث الثالث من الحمل، كذلك، قد تؤدي هرمونات الحمل أيضاً إلى زيادة احتمالية تضخم عروقك. إذا أُصيبت المرأة بالبواسير أثناء الحمل، فقد تستمر الأعراض لديها حتى الولادة.

كيفية تشخيص البواسير الخارجية؟

يجب على أي شخص يُشتبه في إصابته بالبواسير الخارجية أن يرى الطبيب. يمكن للطبيب تشخيص البواسير الخارجية من خلال تقييم الأعراض وإجراء فحص بدني. زيارة الطبيب هامة لأن بعض الأعراض، مثل النزيف، يمكن أن تكون بسبب حالات أخرى أكثر خطورة، بما في ذلك:

  • سرطان الشرج.
  • الشق الشرجي.
  • سرطان قولوني مستقيمي.
  • مرض التهاب الأمعاء.
  • خراج حول الشرج.

ماذا يمكنك ان تفعل للشعور بالراحة عند الإصابة بالبواسير؟

إذا كنت مُصاباً بالبواسير، فقد تساعد التغييرات في نمط الحياة على الشفاء بشكل أسرع. أحد أسباب الإصابة بالبواسير، كما سبق الذكر، هو صعوبة التبرز. لذلك، يمكن أن تساعد إضافة المزيد من الأطعمة الغنية بالألياف إلى نظامك الغذائي، مثل الخضروات والفواكه والحبوب الكاملة، في تليين البراز وتسهيل مروره.

يجب أيضاً شرب الكثير من الماء للمساعدة في تخفيف الإمساك وتقليل الإجهاد أثناء التبرز. فيما يلي بعض الأشياء الإضافية التي قد تساعد في تخفيف الأعراض:

  • قلل من وقت جلوسك على المرحاض.
  • عندما تشعر بالحاجة إلى التبرز، اذهب في أسرع وقت ممكن.
  • ضع قدميك على كرسي صغير أثناء حركات الأمعاء لتغيير وضع المستقيم.
  • إذا كُنتِ حاملاً، نامي على جانبكِ. سيساعد هذا في تخفيف بعض الضغط حول فتحة الشرج.
  • اسأل طبيبك عن تناول ملين البراز أو مكمل الألياف.
  • حافظ على نظافة منطقة الشرج. استحم بانتظام واستخدم المناديل المبللة لتنظيف المنطقة المحيطة بفتحة الشرج بعد التغوط.
  • يُمكنك أيضاً محاولة استخدام الأدوية الموضعية التي لا تستلزم وصفة طبية لتخفيف الانزعاج. يتم استخدام هذه المنتجات إذا كانت البواسير منتفخة وملتهبة.

كيف تختفي البواسير الخارجية؟

تشمل العلاجات العلاجات المنزلية والجراحة. تتضمن أمثلة العلاجات المنزلية التي يمكن للأشخاص استخدامها لعلاج البواسير ما يلي:

  • أخذ حمامات دافئة.
  • تنظيف فتحة الشرج برفق بعد التبرز باستخدام مناديل مبللة أو ضمادات قطنية.
  • وضع كمادات ثلجية مغطاة بالقماش لتقليل التورم.
  • تناول مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية لتخفيف الألم وعدم الراحة.
  • دهن المراهم التي تُخفف الحكة.
  • الاستئصال الجراحي فقد أفادت دراسة نُشرت في مجلة American Family Physician أن إزالة البواسير الخارجية المؤلمة المخثرة في غضون 72 ساعة بعد تطورها يمكن أن يوفر تسكيناً سريعاً للألم أكثر من العلاجات الأخرى.

هل ستعود البواسير لديك بعد اختفائها؟

بمجرد إصابتك بالبواسير، يمكنهم العودة. لم يجر الباحثون العديد من الدراسات حول معدل التكرار. قارن الباحثون في إحدى الدراسات في عام 2004 معدل تكرار البواسير في 231 شخصاً.

تلقى بعض المشاركين في الدراسة العلاج في المنزل، وخضع البعض الآخر لعملية جراحية لإزالة البواسير. تكررت الإصابة بالبواسير لدى 6.3٪ من الأشخاص الذين خضعوا لجراحة و 25.4٪ من الأشخاص الذين تلقوا العلاج في المنزل.

طرق الوقاية من الإصابة بالبواسير

تتضمن الطريقة الرئيسية لمنع تطور البواسير الخارجية تجنب الإمساك وتطوير براز صلب وجاف يصعب إخراجه. تتضمن نصائح الوقاية من البواسير الخارجية ما يلي:

  • زيادة كمية الألياف الغذائية في النظام الغذائي، بما في ذلك تناول الفاكهة الطازجة والخضروات والخبز المصنوع من الحبوب الكاملة.
  • شرب الكثير من الماء كل يوم، بحيث يصبح لون البول أصفر باهت في كل مرة يتبول فيها الشخص.
  • ممارسة نشاط بدني منتظم، مما يُعزز الحركة الطبيعية للأمعاء.
  • استخدام الحمام عند الحاجة وعدم التأخير لفترة غير ضرورية.
  • تقليل مقدار الوقت الذي تقضيه في الجلوس على المرحاض.
  • التحدث مع الطبيب حول خيارات العلاج إذا كُنت تُعاني من مشاكل متكررة مع الإمساك والبواسير.