برامج دروب التدريبية لاكتساب المهارات المطلوبة في سوق العمل السعودي

5 أشياء يفعلها الناجحون في العمل لزيادة الإنتاجية

عبارات سامة تجنب قولها لزملائك في العمل

  • بواسطة: مي شاهين الجمعة، 01 مايو 2020 الجمعة، 01 مايو 2020
عبارات سامة تجنب قولها لزملائك في العمل

بينما يتكيف العالم مع ما هو الآن أزمة عالمية، التي تسببت في الانتقال إلى خيارات العمل عن بُعد للعديد من العاملين في العالم، الأمر الذي يبدو بمثابة جائزة كبيرة للبقاء في المنزل وسط العائلة والأسرة، لكن هناك جزء خفي يتسبب في أزمة بين الزملاء في العمل وكذلك مع مدرائهم.

بالرغم من أنه مع هذا القدر المفرط من الإجهاد الذي يعمل كخلفية يومية لنا، حيث إننا نبذل قصارى جهدنا لمواصلة العمل أثناء الوباء، من المهم بشكل خاص ممارسة الحساسية تجاه زملائنا. إذا كنت على وشك إعطاء أو تلقي أي من العبارات الـ6 التالية، فاعلم أن هذا النوع من التواصل ليس له نتائج عكسية وغير حساسة في الوقت الحالي بل تنحرف هذه العبارات إلى منطقة سامة فيما بعد.

1. أحتاج هذا منك في أسرع وقت ممكن:

إن طلب شيء "في أسرع وقت ممكن" أثناء الجائحة، في تسع حالات من أصل 10، غير مناسب أو على الأقل يستحق إعادة النظر فيه، لابد من تغيير الأسلوب في الحديث ووضع خطة مع وضع اعتبارات بأن هناك حياة طبيعية للآخرين.

2. هل يمكنك إبقاء طفلك/ رفيق الغرفة / حيوانك الأليف خارج الغرفة أثناء مكالمتنا؟

بالتأكيد عند إجراء المكالمات الجماعية أو الثنائية خلال وقت العمل، سيحاول الطرفين الخروج بها مثالية بدون خلفية مزعجة، لكن إذا حدث لأحد الأطراف إزعاج لا يمكن طلب هذا الأمر بهذا الأسلوب، فجميعنا في المنزل وهناك عوامل أخرى تحدث بدون قصد.

3. أعلم أن الوقت متأخر ولكن هل يمكنك الإجابة على هذا السؤال بسرعة كبيرة؟

ليس أنك تعمل من المنزل أن يطلب منك العمل خارج أوقات العمل، فإن الأمر ببساطة إذا كنت تعمل من المكتب هل كان هناك إزعاجاً يحدث لك في المنزل بعد أوقات انتهاء عملك؟ الأمر لابد أن يسير على هذا النحو.

4. من فضلك أرني كل ما فعلته اليوم:

في الواقع، إن التواصل حول سير العمل والإنجازات اليومية ضرورية جداً خلال هذه الأوقات، كما أنه هو أمر ينفذه معظم المديرين الفعالين. ولكن هناك توازن يجب تحقيقه هنا. يُطلب منك استخدام أداة جديدة لإدارة المشروع أو المشاركة في الاجتماعات اليومية الاحتياطية، لكن لا يجب توقع أن تقدم إيصالات لكل دقيقة من يوم عملك البعيد.

5. سأساعدك لكن هذه ليست وظيفتي:

لكل شخص الحق في حماية وقته، لكن لا يوجد مكان للمواقف التي تخدم الآن بشكل حصري. إذا احتاج شخص ما في العمل إلى مساعدتك في شيء ما، فقم بأدب التعامل مع هذه الحاجة بجدية. مرة أخرى، أنت لا تعرف أبداً ما يمكن أن يتعاملوا معه على الجبهة الداخلية.

6. هذه ليست وظيفتك لكنها تحتاج إلى القيام بذلك:

وفي الوقت نفسه، فإن الحاجة إلى تقديم المساعدة في هذا الوقت الراهن والأزمات أمر لابد أن يتكاتف الجميع من أجله، لكن إذا طٌلب منك أمراً ليس من مهامك وهناك أحد يستطيع فعل ذلك. ولسبب غير مهني طُلب هذا العمل الإضافي منك وبدون أجر لمجرد أن "على شخص ما القيام بذلك" فإن الأمر ليس عدلاً.