أعشاب وفيتامينات تُساعد في محاربة الاكتئاب

  • تاريخ النشر: الخميس، 08 أبريل 2021
أعشاب وفيتامينات تُساعد في محاربة الاكتئاب
مقالات ذات صلة
تناول السمك: 6 طرق تساعدك على إنقاص الوزن
هذه الأطعمة النباتية تُمكنك من الحصول على الحديد
الخس الأحمر إليك فوائده الصحية المُتعددة

الاكتئاب هو اضطراب مزاجي يُسبب الشعور الدائم بالحزن وفقدان الاهتمام بأي نشاط أو مهمة عليك القيام بها في الحياة. تُعالج اضطرابات الاكتئاب بالأدوية والعلاج النفسي. كذلك، قد تساعد أيضاً تعديلات نمط الحياة، بما في ذلك إجراء تغييرات في النظام الغذائي وتناول بعض المكملات الغذائية، على تحسين الأعراض التي يُسببها الاكتئاب، خلال السطور التالية يُمكنك التعرّف على بعض الأعشاب والفيتامينات التي يُمكنها المساعدة في مُحاربة الاكتئاب.

أعراض الاكتئاب وتأثيره

يؤثر الاكتئاب على شعورك وتفكيرك وسلوكك ويمكن أن يؤدي إلى مجموعة متنوعة من المشاكل العاطفية والجسدية. هذه المشاكل تجعلك تواجه صعوبات في القيام بمهامك اليومية العادية، الاكتئاب ليس مجرد نوبة من الحالة المزاجية السيئة، فقد لا يُمكنك التخلص من الاكتئاب بسهولة. قد يتطلب الاكتئاب العلاج على المدى الطويل.

تشمل أعراض الاكتئاب:

  • مشاعر الحزن الدائمة والتي قد تصل إلى حد البكاء.
  • نوبات غضب أو الشعور بالتهيج أو الإحباط حتى من الأمور البسيطة.
  • فقدان الاهتمام وعدم الشعور بالمتعة تجاه معظم الأنشطة العادية أو جميعها.
  • حدوث اضطرابات في النوم، يشمل ذلك قلّة النوم أو النوم أكثر من اللازم.
  • الشعور بالإرهاق وفقدان الطاقة، حتى في المهام البسيطة.
  • فقد الشهية وفقدان الوزن، أو الرغبة الشديدة في تناول الطعام وزيادة الوزن.
  • مواجهة مُشكلات في التفكير والتركيز واتخاذ القرارات وتذكر الأشياء.
  • أفكار متكررة أو مستمرة عن الموت، قد يصل الأمر إلى حدوث مُحاولات للانتحار.

أعشاب وفيتامينات تُساعد في محاربة الاكتئاب

هناك بعض الأعشاب والعناصر الغذائية التي يُمكنك إدخالها في نظامك الغذائي إذا كنت تُعاني من الاكتئاب، منها:

تُظهر بعض الدراسات أن مكملات أوميغا 3 قد تساعد في علاج الاكتئاب. وجد تحليل أُجري عام 2020 أن مُكملات أحماض أوميغا 3 الدهنية حسنت بشكل كبير من أعراض الاكتئاب لدى النساء الحوامل وخلال مرحلة ما بعد الولادة.

كذلك، وجدت مراجعة أخرى شملت نحو 26 دراسة بما يزيد عن الألفي مشارك أن مكملات أوميغا 3 كان لها تأثير إيجابي عام على علاج أعراض الاكتئاب.

تُعدّ دهون أوميغا 3 إضافة صحية لنظامك الغذائي، يُمكنك الحصول عليها من خلال الأسماك الدهنية.

الزعفران من التوابل ذات الألوان الزاهية المليئة بالمركبات المُضادة للأكسدة، أظهرت الدراسات نتائج واعدة للزعفران كعلاج طبيعي للاكتئاب، فلاحظت الدراسات أن الزعفران يُزيد من مستويات الناقل العصبي السيروتونين المُعزز للحالة المزاجية في الدماغ. فيُعتقد أن الزعفران يمنع امتصاص السيروتونين، وبالتالي يُبقيه في الدماغ لفترة أطول.

تُشير الأبحاث إلى أن الأشخاص المُصابين بالاكتئاب هم أكثر عرضة لانخفاض أو نقص فيتامين "د"، فالذين يُعانون من الاكتئاب يميلون إلى الحصول على مستويات أقل من فيتامين "د".

يُحارب فيتامين "د" الاكتئاب من خلال عدة آليات، منها: الحدّ من الالتهابات وتنظيم الحالة المزاجية والحماية من الخلل الوظيفي العصبي.

وجدت مراجعة أُجريت عام 2019 أن مكملات فيتامين "د" أدّت إلى فوائد سريرية لدى الأشخاص المُصابين بالاكتئاب الشديد.

رهوديولا هي عشبة مرتبطة بمجموعة متنوعة من الفوائد الصحية المحتملة عند تناولها في شكل مكمل. تتضمن هذه الفوائد الصحية التعامل الفعّال مع أعراض الاكتئاب المنخفضة، فتمارس العشبة تأثيرات مضادة للاكتئاب من خلال قدرتها على تعزيز التواصل بين الخلايا العصبية.

وجدت دراسة أُجريت على نحو 57 شخصاً يُعانون من الاكتئاب أن العلاج بـ 340 مجم من مستخلص الروديولا يومياً لمُدّة 12 أسبوعاً أدى إلى انخفاضات في أعراض الاكتئاب.

تلعب فيتامينات ب أدواراً مهمة في الوظيفة العصبية وتنظيم الحالة المزاجية. فيتامينات ب، بما في ذلك حمض الفوليك، فيتامين ب12، فيتامين ب 6،  هي فيتامينات ضرورية لإنتاج وتنظيم الناقلات العصبية مثل السيروتونين والدوبامين، والتي تُعرف باسم هرمونات السعادة لدورها في تنظيم الحالة المزاجية.

الزنك هو معدن مهم لصحة الدماغ وتنظيم مسارات الناقلات العصبية. كما أنه يحتوي على خصائص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات.

يرتبط نقص الزنك ارتباطاً وثيقاً بزيادة خطر الإصابة بالاكتئاب وزيادة شدّة أعراض الاكتئاب.

وجدت مراجعة شملت أربع دراسات أنه عندما تناول المشاركون مكملات الزنك إلى جانب الأدوية المضادة للاكتئا ، فإن أعراض الاكتئاب لديهم قد انخفضت بشكل ملحوظ.

يُعدّ نقص المغنيسيوم شائعاً بين الأشخاص المُصابين بالاكتئاب، أيضاً تُظهر الأبحاث أن تناول المغنيسيوم قد يُقلل من أعراض الاكتئاب.

وجدت دراسة أُجريت على نحو 126 شخصاً يعانون من الاكتئاب الخفيف إلى المتوسط ​​أن تناول 248 مجم من المغنيسيوم يومياً لمُدّة 6 أسابيع أدّى إلى تحسن كبير في أعراض الاكتئاب.