كأس العالم قطر 2022 كأس العالم قطر 2022

انخفاض أرباح سابك بنسبة 67% في الربع الثالث

أرجعت الشركة سبب الانخفاض إلى ارتفاع التكاليف وانخفاض القيمة

  • تاريخ النشر: الأحد، 30 أكتوبر 2022
انخفاض أرباح سابك بنسبة 67% في الربع الثالث
مقالات ذات صلة
انخفاض أرباح بيركشاير هاثاواي في الربع الأول
انخفاض سهم إكسون مع إعلان تقرير أرباح الربع الثاني
انخفاض أسهم تسلا بعد خسارة إيرادات الربع الثالث

 قالت الشركة السعودية للصناعات الأساسية للبتروكيماويات «سابك»، يوم الأحد، إنها تتوقع أن تتعرض هوامش أرباحها لضغوط في الربع الرابع حيث انخفض صافي أرباحها للربع الثالث بنسبة 67% على أساس سنوي، نتيجة ارتفاع التكاليف ورهن انخفاض القيمة.

أبرز أرقام سابك في الربع الثالث

وتراجع صافي ربح سابك إلى 1.84 مليار ريال أي ما يعادل 489.62 مليون دولار من 5.59 مليار ريال في الربع الثالث من 2021.

وقالت الشركة العملاقة للبتروكيماويات في البورصة إن تقديم مخصص انخفاض قيمته 510 ملايين ريال «تم الاعتراف به على الأصول المالية» دون الخوض في تفاصيل.

وأشارت سابك، في بيان، إلى أن متوسط أسعار المبيعات في الربع الثالث انخفض بنسبة 15% عن الربع الثاني، بينما انخفض حجم المبيعات بنسبة 1% في نفس الفترة.

وأضافت أن متوسط أسعار المبيعات لا يزال مرتفعاً بنسبة 15% والأحجام أعلى بنسبة 11% في الأشهر التسعة الأولى من هذا العام مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

نصيب أرامكو السعودية في سابك

يشار إلى أن شركة النفط العملاقة أرامكو السعودية تمتلك نسبة 70% من شركة سابك.

وفي هذا السياق، قالت سابك إن: «اقتناص القيمة المرتبط» بأرامكو منذ استحواذها على الحصة في يونيو 2020 بلغ 3.64 مليار ريال منها 2.09 مليار ريال في الأشهر التسعة الأولى من 2022.

المصنع الثالث لسابك

كانت بدأت سابك هذا الشهر عملياتها التجارية في مصنعها الثالث لإنتاج جلايكول الإيثيلين في الجبيل.

وقال عبد الرحمن الفقيه، الرئيس التنفيذي بالإنابة لسابك في البيان: «يظل الانضباط الرأسمالي أحد مجالات التركيز، ونقدر أننا سننهي العام بنفقات رأسمالية أقل بنسبة 20% عما هو مخطط له».

وأضاف: «لقد أعلنا عن بدء إنشاء أول مصنع تجريبي في العالم لأفران التكسير البخاري كبيرة الحجم والتي يتم تسخينها كهربائياً، وهي تقنية جديدة مع إمكانية تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون لواحدة من أكثر عمليات الإنتاج كثافة في استخدام الطاقة في الصناعة الكيميائية بنسبة تصل إلى 90%، وهذا يدل على التزامنا المستمر بالاستدامة والابتكار في كل ما نقوم به».

كان تم تعيين فقيه رئيساً تنفيذياً في 28 سبتمبر بعد أن استقال الرئيس التنفيذي السابق يوسف عبد الله البنيان بعد تعيينه وزيراً سعودياً للتعليم.