تويتر تشير لمحاولة إيلون ماسك الثالثة لإلغاء الاستحواذ بأنها غير صالحة

سيصوت مساهمو تويتر يوم الثلاثاء على ما إذا كانوا سيوافقون أو يرفضون عرض ماسك للاستحواذ

  • تاريخ النشر: الإثنين، 12 سبتمبر 2022 آخر تحديث: الأربعاء، 14 سبتمبر 2022
تويتر تشير لمحاولة إيلون ماسك الثالثة لإلغاء الاستحواذ بأنها غير صالحة
مقالات ذات صلة
تويتر تنفق 33 مليون دولار على صفقة الاستحواذ من إيلون ماسك
ارتفاع سهم تويتر بنسبة 20% بعد استحواذ إيلون ماسك
صفقة تويتر في خطر… إيلون ماسك يحاول الانسحاب من استحواذ الشركة

قالت عملاق وسائل التواصل الاجتماعي شركة تويتر إنها تعتزم إنفاذ اتفاقية استحواذ إيلون ماسك وإغلاق الصفقة على السعر والشروط المتفق عليها مع ماسك، وفقاً لإيداع لجنة الأوراق المالية والبورصات.

تصويت مساهمو تويتر

سيصوت مساهمو تويتر يوم الثلاثاء على ما إذا كانوا سيوافقون أو يرفضون عرض ماسك للاستحواذ. يشار إلى أن مجلس إدارة تويتر حث في السابق مساهميه على الموافقة على بيع الشركة إلى ماسك.

يوم الجمعة، أرسل الفريق القانوني لماسك خطاباً إلى تويتر، مشيراً إلى سبب آخر لإلغاء عملية الاستحواذ المقترحة. وزعم الفريق أن ملايين الدولارات التي دفعها موقع تويتر للمبلغ عن المخالفات بيتر زاتكو انتهكت شروط الصفقة.

ادعى زاتكو الشهر الماضي وجود «أوجه قصور فادحة وفظيعة» من قبل شركة وسائل التواصل الاجتماعي فيما يتعلق بالخصوصية والأمان والاعتدال في المحتوى.

رسالة فريق إيلون ماسك القانوني

في رسالة يوم الجمعة، قال الفريق القانوني لماسك إن دفع تعويضات إنهاء الخدمة المزعوم بقيمة 7.75 مليون دولار إلى زاتكو من تويتر هو انتهاك آخر لاتفاقية الاستحواذ، بينما قالت تويتر إنها لم تخل بأي من التزاماتها.

كتب الفريق القانوني لعملاق وسائل التواصل الاجتماعي: «كما كان الحال مع كل من إشعارات الإنهاء المزعومة في 8 يوليو 2022 و 29 أغسطس 2022، فإن الإنهاء المزعوم المنصوص عليه في خطاب 9 سبتمبر 2022 غير صالح وغير مشروع بموجب الاتفاقية» لممثلي ماسك.

وقال الفريق القانوني: «لم يخرق تويتر أياً من إقراراته أو التزاماته بموجب الاتفاقية، وبعد استلام موافقة المساهمين في تويتر في الاجتماع الخاص بتاريخ 13 سبتمبر 2022، سيتم استيفاء جميع الشروط السابقة لإغلاق عملية الدمج».

أصبحت ملحمة إيلون ماسك وتويتر معقدة للغاية، فقد اقترح ماسك في البداية شراء الشركة في أبريل. بعد بعض المقاومة، وافق تويتر على الصفقة.

أزمة ماسك مع تويتر

بعد فترة وجيزة، بدأ ماسك يشكو من أن عدد الحسابات المزيفة أو البريد العشوائي على منصة التواصل الاجتماعي أعلى مما يتم الكشف عنه.

يشار إلى أنه سيخضع كل من تويتر وماسك للمحاكمة في 17 أكتوبر في ولاية ديلاوير لحل محاولة ماسك لإلغاء استحواذه على الشركة ما لم يتوصلا إلى تسوية أولاً، كما سيسمح لماسك بتضمين مزاعم زاتكو في بدلته المقابلة.

الأمر معقد بسبب تصويت مساهمي تويتر يوم الثلاثاء، مما قد يعطي الضوء الأخضر لعملية الاستحواذ، لكن القضية القضائية لا تزال معلقة بشأن الصفقة.